** وزير النقل يؤكد أهمية التدريب والتأهيل في مجالات النقل (2018.04.10)

أكد وزير النقل زكريا الشامي دعم الوزارة لجوانب التدريب والتأهيل وتطوير القدرات العملية والعلمية للكوادر في مجالات النقل المختلفة.

وأشار الوزير الشامي خلال الاجتماع الذي عقد اليوم مع مدراء عمود التدريب والتأهيل في الوزارة والمؤسسات والهيئات التابعة لها، إلى أن الحرص على الاهتمام بالتدريب والتأهيل يأتي ترجمة للمشروع الذي أطلقه رئيس المجلس السياسي الأعلى "يدا تحمي .. يدا تبني ".

ولفت إلى أهمية أن تعم الدورات التدريبية الجميع بعيدا عن المحسوبية لتأهيل أكبر عدد من العاملين كل في مجال تخصصه بما يعزز من تنمية القدرات وتطويرها بخبرات مؤهلة قادرة على النهوض بمستوى إنتاجية العمل.

وشدد على الدور المناط بمؤسسات وهيئات الوزارة في تطوير قدرات منتسبيها وإكسابهم المهارات العلمية والمهنية والفنية خاصة والمؤسسة لديها من الكفاءات والخبرات ما يكفي لتأهيل أكبر قدر ممكن من الكوادر في مجالات النقل .

وكان الاجتماع ناقش آلية تطوير إجراءات تحديد الإحتياجات لإعادة وتنفيذ برامج التدريب والتأهيل بصورة علمية ومنهجية وشفافة ووضع الخطط التنفيذية لتوحيد بيانات الوزارة والهيئات والمؤسسات التابعة لها.

وأكد الإجتماع أهمية الاستفادة من مخرجات المسح الوظيفي والأنظمة والبرامج الحاسوبية ودور قواعد البيانات في التخطيط العلمي في عمليات التدريب والتأهيل وتعزيز التنسيق بين الوزارة والهيئات والمؤسسات التابعة لها في هذا الجانب.